الشيخ الروحاني محمد الريان 00201204337391

الشيخ الروحاني محمد الريان 00201204337391
موقع فضيلة الشيخ الروحاني محمد الريان لجلب الحبيب و علاج السحر بالقران الكريم

الثلاثاء، 12 يناير 2021

الوقاية من المس الشيطانى الشيخ الروحاني محمد الريان 00201204337391

 الوقاية من المس الشيطانى

للوقاية من المس الشيطاني يجب الالتزام بمايلي

· أولا: المحافظة علي الصلاة والالتزام بأمور الشرع

· ثانيا: المحافظة علي الأذكار القرآنية والنبوية ففيهما الوقاية والتحصين ضد الشيطان تذكروا فإذا هم مبصرون ) فالشيطان وجنوده أقرب ممن هو بعيد عن ذكر الله تبارك وتعالي بالنص الشريف ( وَمَن يَعْشُ عَن ذِكْرِ الرَّحْمَنِ نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَانًا فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ )

وفي الصحيحين عن أي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلي الله علية وسلم "يعقد الشيطان علي قافية رأس أحدكم إذا هونام ثلاث عقد يضرب علي كل عقدة مكانها عليك بنوم طويل فارقد فأن استيقظ فذكر الله تعالي انحلت عقدة فان توضأ انحلت عقدة فأن صلي انحلت عقدة فاصبح نشيطا طيب النفس والاأصبح خبيث النفس كسلان

واخرج الترمذي عن الحارث الأشعري ان النبي صلي الله عليه وسلم قال: " إن الله أمر يحيي بن زكريا بخمس كلمات – فذكر الحديث بطوله – وفيه : وأمركم ان تذكروا الله فأن مثل ذلك كمثل رجل خرج العدو في أثره سراعا حتى أتى إلي حصن حصين فأحرز نفسه منهم كذلك العبد لا يحرز نفسه من الشيطان الإبذكر الله "

وفي حديث عبد الرحمن بن سمرة قال: خرج علينا رسول الله صلي الله عليه وسلم ونحن في صفة بالمدينة فقام علينا فقال: إني رأيت البارحة عجبا- فذكر الحديث بطوله – وفيه:"ورأيت رجلا من أمتي قد احتوشته الشياطين فجاءه ذكر الله فطير الشياطين عنه"

وفي حديث أنس بن مالك رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلي الله علية وسلم " من قال- يعني إذا خرج من بيته- بسم الله توكلت علي الله لاحول ولاقوة الإبالله يقال له: كفيت وهديت ووقيت وتنحي عنه الشيطان فيقول له شيطان آخر: كيف لك برجل قد هدي وكفي و وقي ؟ " ثالثا : الاستعاذة قبل دخول الخلاء (دورة المياه- الحمام- المرحاض)

وذلك لأن أماكن النجاسات كالحمامات والمقابر تأوي إليها الشياطين وكان من هديه صلي الله عليه وسلم أنه كان قبل أن يدخل الخلاء يقول :" اللهم إني أعوذ بك من الخبث والخبائث " ووفي رواية " بسم الله اللهم إني أعوذ بك من الخبث والخبائث" والخبث : ذكور الجن والخبائث : إناثهم

وعن زيد بن أرقم قال: قال رسول الله صلي الله عليه وسلم " إن هذه الحشوش محتضرة فإذا أتي أحدكم الخلاء فليقل : بالله من الخبث والخبائث"

· رابعا : عدم الكلام أو الصراخ أو الغناء في دورات المياه الحمامات

ففي المسند عن أبي سعيد رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلي الله عليه وسلم يقول: " لايخرج الرجلان يضربان الغائط كاشفان عورتهما يتحدثان فإن الله

يمقت علي ذلك

تسكنها الجن والشياطين والصراخ والغناء في مثل هذه الأماكن يؤذي ساكنيها من الجن فتنتقم ممن يفعل ذلك . قال الإمام النووي رحمه الله : الذكر والكلام مكروه حال قضاء الحاجة سواء كان في الصحراء أو البينان وسواء في ذلك جميع الأذكار والكلام الإ كلام الضرورة حتي قال بعض أصحابنا : إذا عطس لايحمد الله تعالي ولا يشمت عاطسا ولايرد السلام ولا يجب المؤذن ويكون مقصرا لا يستحق جوابا والكلام بهذا كله مكروه كراهية تنزيه ولا يحرم فإن عطس فحمد الله تعالي بقلبه ولا يحرك لسانه فلا بأس

· خامسا : البسملة :

وهي أن تقول : ( بسم الله الرحمن الرحيم ) بالذات عند دخول الأماكن المهجورة والمظلمة والصحاري وعند القفز من الأماكن المرتفعة وقبل إلقاء الماء الساخن في دورات المياه لأن هذا الماء قد يؤدي الجن فتنتقم من الإنس وكذا عند إلقاء حجر أو شيء ثقيل علي الأرض

· سادسا : عدم التبول في الجحور أو الشقوق :

وذلك لأن الجن تسكن فيها ففي حديث قتادة عن عبد الله بن سرجس قال: نهي رسول الله صلي الله علية وسلم أن يبال في الجحر قالوا لقادة: مايكره من البول في الجحر ؟! فقال: إنها مساكن الجن

· سابعا : لا تؤذ كلبا أو قطة ثعبانا أو حية في المنزل دون إنذار

لأن الجن تتشكل علي صور هذه الحيوانات كما تقدم

· ثامنا: تعوذ عند الجماع بما كان يتعوذ به النبي صلي الله علية وسلم

ففي الصحيح عن ابن عباس أن رسول الله صلي الله علية وسلم قال: ط لو أن أحدكم يقول حين يأتي أهله باسم الله اللهم جنبنا الشيطان وجنب الشيطان ما رزقتنا فأنه إن قضي بينهما ولد من ذلك لم يضره الشيطان أبدأ"

قال ابن حجرقبل: أي لم يضره بمشاركة أبيه في جماع أمه كما جاء عن مجاهد : إن الذي بجامع ولايسمي يلتف الشيطان علي إحليله فيجامع معه وهذا أقرب الأجوبة أ.هـ

وقال الشوكاني : قبل إن المراد بقوله : " لم يضره الشيطان " أي : لم يصرعه

· تاسعا : تعويذ الصبيان :

قال أبو رافع : رأيت النبي صلي الله عليه وسلم أذن في أذن الحسن بن علي حين ولدته فاطمة بالصلاة وعن ابن عباس أن رسول الله صلي الله علية وسلم كان يعود الحسن والحسين قائلا :" أعيذكما بكلمات الله التامة من كل شيطان وهامة ومن كل عين لأمة ويقول : إن أباكما- يعني إبراهيم عليه السلام- كان يعوذ بهما إسماعيل وإسحاق "

· عاشرا: منح الصبيان من اللعب والخروج بعد غروب الشمس مباشرة :

لما في الصحيحين من حديث جابر بن عبد الله الأنصاري قال: قال رسول الله صلي الله علية وسلم إذا كان جنح الليل أمسيتم فكفوا صبيانكم فإن الشيطان ينتشر حينئذ فإذا ذهب ساعة من الليل فخلوهم

قال الحافظ ابن حجر قال ابن الجوزي : إنما خيف علي الصبيان في تلك الساعة لأن النجاسة التي تلوذ بها الشياطين موجودة معهم غالبا والذكر يحرز منهم مفقود من الصبيان غالبا والشياطين عند انتشارهم يتعلقون بما يمكنهم التعلق به فلذلك خيف علي الصبيان في ذلك الوقت والحكمة في انتشارهم – أي الشياطين- حينئذ أن حركتهم في الليل أمكن منها لهم في النهار لأن الظلام أجمع للقوي الشيطانية من غيره وكذلك كل سواد ولهذا قال في حديث أبي ذر: فما يقطع الصلاة قال: " الكلب الأسود شيطان" انتهي كلامه رحمه الله

علاج حالات السحر والمس وأعراضها بالغذاء الشيخ الروحاني محمد الريان 00201204337391

يقول ابن القيم : والسحر يؤثر مرضاً وثقلاً وعقلاً وحباً وبغضاً ونزيفاً موجود تعرفه عامة الناس.
قراءتي لهذا النص من كلام الشيخ فتحت لي الأبواب لفهم حقيقة الترابط بين (الإصابة الروحية) وبين أحد إضطرابات الجسم الوظيفية.
عادة ما تكون الإصابات الروحية سببا في إضطراب المعدة وظيفيا. وهذا الإضطراب إما أن يكون نتيجة استهداف المعدة بشكل مباشر وإما بإستهداف (الجسم أو عضو) فيؤثر ذلك على المعدة , بحكم للإرتباط الوثيق بين أجهزة الجسم المختلفة.
ولعل " سوء الإمتصاص " هو أكثر الأعراض المتلازمة مع الإصابة الروحية, فما هو سوء الإمتصاص ؟ (Malabsorption)
يعرف الأطباء سوء الإمتصاص بأنه قصور جسم الانسان في الامتصاص المناسب للمعادن والفيتامينات ومختلف المواد الغذائية، الموجودة في الاطعمة حتى وان كانت الوجبة الغذائية تحتوي على جميع العناصر التي يحتاجها الجسم، فإن الشخص الذي يعاني من مرض سوء الامتصاص يعاني من امراض نقص التغذية المختلفة.
وهذا المرض عادة ما ينتج عن(تعطل الهضم) او قصور في امتصاص المواد الغذائية ووصولها الى (مجرى الدم ) عن طريق القناة الهضمية وبالاخص الامعاء الدقيقة او ربما نتيجة لوجود السببين معاً.
و لا يبعد أن يكون للشياطين معرفة بطرق تعطيل هضم المعدة أو تعطيل وصول المواد الغذائية إلى مجرى الدم (إن الشيطان يجري من الإنسان مجرى الدم.) أو بحكم إلتصاق مادة السحر الخبيثة وما أضيف إليها من أخلاط نجسة ونفثات خبيثة بجدران المعدة ، فتتفاعل مع أخلاطها وتغير من صفاتها وتفسدها حتى إذا ما انتشرت هذه الأخلاط في البدن زاد تصرف الشياطين فيه ، وأضرت به ضرراً بالغاً .
قال الإمام ابن القيم : (فإن للسحر تأثيرا في الطبيعة ، وهيجان أخلاطها ، وتشويش مزاجها ), وقال في موضع آخر من كتابه (زاد المعاد) " والله سبحانه وتعالى قد يجعل لهذه الأرواح تصرفاً في أجسام بني آدم عند (حدوث الوباء ) و(فساد الهواء) ، كما يجعل لها تصرفاً عند (غلبة بعض المواد الرديئة) التي تحدث للنفوس هيئة رديئة ولا سيما عند هيجان الدم والمرة السوداء وهيجان المني ، فإن الأرواح الخبيثة تتمكن من فعلها لصاحب هذه العوارض ما لا تتمكن من غيره ما لم يدفعها دافع أقوى "
أما الاعراض العامة لمرض سوء الامتصاص فهي تشتمل على الامساك والاسهال وتكون الغازات والاجهاد وجفاف الجلد واضطرابات عقلية ووهن في العضلات وتوتر والتغوط الدسمي والذي يكون فيه البراز شاحباً ودهنياً وبكمية كبيرة، وزيادة القابلية لحدوث الكدمات، وخفة الشعر ونقص في الوزن، واضطرابات في البصر وبالاخص العشى الليلي. كما يمكن ان تحدث لدى المصاب انيميا واسهال ونقص في الوزن مجتمعة، وقد يظهر على بعض المرضى امراض السمنة نتيجة لترسب الدهون في الانسجة بدلاً من استخدام الجسم لهذه الدهون، وكمحاولة للجسم في الحصول على احتياجاته من المواد الغذائية التي لم يستطع الجسم امتصاصها فإنه يشتهي المزيد والمزيد من الطعام.
ولا يخفى على المتبصر أن هذه الأعراض مطابقة تماما لأشهر أعراض الإصابات الروحية

"سوء الإمتصاص" وظهور أعراض الإصابات الروحية:
ذكرنا أن " سوء الإمتصاص " هو أكثر الأعراض المتلازمة مع الإصابات الروحية , وأن سوء الإمتصاص هو قصور جسم الانسان في الامتصاص المناسب للمعادن والفيتامينات ومختلف المواد الغذائية, ويؤدي الغياب أو النقص للفيتامينات والمعادن إلى حالات وأمراض نقص مميزة ومتلازمات تختلف بحسب الفيتامين أو المعدن الناقص.
وقبل الشروع في إستعراض بعض الآثار المترتبة على غياب أو نقص الفيتامينات والمعادن , يجدر بنا تعريف الفيتامينات .
الفيتامينات هي مغذيات عضوية مطلوبة بكميات صغيرة من أجل العديد من الوظائف الكيميائية الحيوية وهي عادة لا تصنع داخل الجسم ولذلك فلابد من تناولها في الغذاء. وتصنّف الفيتامينات على أساس قابليتها للذوبان في الماء أو الدهن حيث توجد فيتامينات قابلة للذوبان في الماء (فيتامينات ب المركب B complex و ج C) وفيتامينات قابلة للذوبان في الدهون (فيتامينات أ A ود D وهـ E وك K). ويترتب على غيابها أو نقصها حالات وأمراض نقص مميزة ومتلازمات تختلف بحسب الفيتامين أو المعدن الناقص.ولتوضيح ذلك نورد الأمثلة التالية:

نقص فيتامين (B1) يؤدي إلى إختلال توازن الجسم وإلى إضطرابات هضمية شديدة كالإمساك وسوء الهضم, أما (فقدانه) فيسبب إلتهاب الأعصاب, ونقص الحس, وفقد الشهية,والشعور بالتعب, والإصابة بمرض البري بري(الهزال الرزي)الذي يتصف بإلتهاب الأعصاب المتعدد المؤدي إلى الشلل.
نقص فيتامين (B3) إضطرابات عصبية كالنرفزة, الصداع,عدم التوازن, بطء الفهم,ضعف الذاكرة, الشعور بالألم,إضطرابات هضمية ونقص الوزن.أما الحرمان منه فيؤدي إلى إضطرابات عقلية تدعى (الجنون السفاعي) وفقر دم شديد.
نقص فيتامين (B6) يؤدي إلى إختلاجات ونوبات صرع وإرتعاشات عضلية ( نتيجة إعتلال الأعصاب الحيطية) , إضطرابات جلدية وهضمية, وعند (فقده) إرتشاح دهني بالكبد, وفقر دم .
نقص فيتامين (B12)فقر دم شديد, شحوب واضح, نقص الشهية للطعام, الإسهال, الخمول,الدوار, الصداع,إلتهاب العصب البصري, فقد تناسق الحركات وإضطراب التوازن.
نقص فيتامين (C) ضعف عام في مناعة الجسد, آلام شديدة مع كدمات ونزوف حول الأجربة الشعرية
نقص فيتامين (E) فقر الدم وسقوط الشعر, إضطراب الدورة الشهرية والإجهاض, فقد الشهوة, ضعف الخصيتين والعقم وتضخم البروستات.
نقص فيتامين (H) إلتهابات جلدية مختلفة, تساقط الشعر, إفراز غزير للدهون على سطح الجلد, شعور بالتعب, الغثيان, الإكتئاب, والآلآم العضلية.
نقص فيتامين (K) حوث النزف العفوي
نقص الكلور والصوديوم يؤدي إلى التعب والإرهاق العام, الخمول, تشنجات عضلية, فقدان الشهية,إنخفاض ضغط الدم وشح البول.
نقص البوتاسيوم يؤدي إلى العصبية والأرق وخفقان القلب والتعب والإجهاد الفكري والعضلي, وإلى التشنج وضعف مقاومة الأمراض, وإلى الإمساك وإنتفاخ البطن نتيجة الشلل الوظيفي للأمعاء.
نقص الحديد يؤدي إلى الإصابة بأحد أشكال فقر الدم المتعددة ,وما يستتبعه ذلك من أعراض مثل ارهاق سريع وفقدان للطاقة, سرعة دقات القلب بشكل غير إعتيادي ، ضيق في التنفس و الصداع ، وخاصة أثناء بذل المجهود, صعوبة التركيز, الدوخة, تشنجات في الساق, الأرق, إحساس بالتوخز ، "وخز دبابيس وابر" في اليدين أو القدمين, فقدان الاحساس باللمس, صعوبة المشي, التصرف بصورة خرقة وتصلب الأذرع و الساقين, تطور حالة يطلق عليها Pica و هي الإحساس بالجوع ناحية مواد غريبة مثل الورق ، والجليد ، او الاوساخ, الخرف, الهلوسه ، والذعر والفصام, ظهور كدمات صغيرة تحت الجلد, نوبات صرع
نقص المغنزيوم يؤدي إلى الإصابة بتوتر الأعصاب وبإضطرابات غريبة تجعلنا نتأذى من أدنى ضجيج,إضطرابات سلوكية وضعف ووهن عام وإرتعاش وتكزز وحالات إغماء وعدم إنتظام في القلب.
الزنك وجد أنه ضروري لفاعلية أكثر من سبعين إنزيماً من الأنواع المختلفة والتي تشمل على الأقل واحداً من كل تقسيم رئيسي للإنزيمات, ودور رئيسي في عمليات الأيض والعمليات الحيوية وحماية الإنسان من التعرض لكثير من الأمراض. ويؤدي نقصه إلى نقص الحيوية، تساقط الشعر ,ضعف الخصوبة والإنجاب عند الرجل والمرأة وقد يؤدي إلى العقم في بعض حالات نقصه الحادة, وإلى ولادة أطفال مشوهين، أو طول مدة الوضع، أو موت الطفل أثناء عملية الولادة،كما يؤدى إلى ارتفاع ضغط الدم والتوتر والعصبية، والإدمان، والاكتئاب
نقص اليود يؤدي إلى نقص هرمون "الثيروكسين" الذي تفرزه الغدة الدرقية, وهذا ينتج عنه إنحطاط القوة وقلة الإحتمال وفقدان الحيوية,كما يؤدي إلى زيادة ضربات النبض, وعصبية المزاج وعدم إختمال الحرارة.

وهذا يقودنا إلى حقيقة أنه كلما كان غياب هذه الفيتامينات والمعادن أو نقصها حادا , كلما تفاقمت أعراض (الإصابة الروحية) وبرزت للعيان بشكل أوضح , وهو ما ينبغي تداركه عاجلا وأخذه بالحسبان إلى جانب العلاج الروحي.
ويعضد هذه الحقيقة ما قد ثبت عنه صلى الله عليه وسلم في أنه قال : ( من تصبح كل يوم سبع تمرات عجوة لم يضره في ذلك اليوم سم ولا سحر ) رواه البخاري . والعجوة: ضرب من أجود تمر المدينة وألينه. والاصطباح: تناول الشيء صباحاً. وقيل أن لفظ العجوة خرج مخرج الغالب فلو تصبّح بغير تمر العجوة نفع. وقال فضيلة الشيخ سليمان بن ناصر العلوان – حفظه الله - : ( وإن تيسر التصبّح بسبع تمرات من تمر العجوة فهذا سبب شرعي وحصن حصين من كل ساحر مريد). وذهب سماحة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن باز – رحمه الله – إلى أن تأثير تمر العجوة على السحر خاصة والمنفعة العظيمة له قبل أو بعد وقوعه.
وثبت عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أيضا قوله : " خير تمراتكم البُرنيُّ ، يذهب الدّاء ." الحديث رواه الحاكم ( 4/ 204 ) و الجامع الكبير (13737) و صحيح الجامع (3298) .وقوله " إنَّ في العجوة العالية شفاءً" .الحديث رواه مسلم (14/3) و أحمد (6/152) .
كما أظهر تحليل التمر أن فيه 70.6% من الكربوهيدرات و2.5% من الدهن و33% من الماء و1.32% من الأملاح المعدنية و10% من الألياف وكميات من الكورامين وفيتامينات أ - ب1 - ب2 - ج، ومن البروتين والسكر والزيت والكلس والحديد والفوسفور والكبريت والبوتاس و السلينيوم والمنغنيز والكلورين والنحاس والكالسيوم والمنغنيزيوم, إضافة إلى غناه بسكريات سريعة الإمتصاص كالجلوكوز والفركتوز (سكر الفاكهة) والسكروز (سكر القصب) . وهذا مما يجعله الغذاء الأمثل والأكمل.

إذن فحقيقة أنه كلما كان غياب هذه الفيتامينات والمعادن أو نقصها حادا , كلما تفاقمت أعراض (الإصابة الروحية) وبرزت للعيان بشكل أوضح , يمكن لها بنظري أن تفسر لماذا تظهر بعض أعراض (المس أو السحر أو العين) دون بعض ؟ أو لماذا تظهر الأعراض على درجات متفاوته من الوضوح؟ ولماذا تستفحل الأعراض والشكوى كلما تطاول عليها العهد ؟ ولماذا تستجيب الحالات المرضية بشكل مختلف للعلاج ؟

أشكال حضور الجن على جسد الإنسان الشيخ الروحاني محمد الريان 00201204337391

 أشكال حضور الجن على جسد الإنسان

اولا حضور الوسوسة : وهو حضور متعب للممسوس ، حيث أن الشيطان يتسلط على الإنسان بالوسواس القهري ، فتكثر عند المريض الهواجس وهو ما يخطُر في نفسه ويدُورُ فيها من الأحاديث والأفكار
ثانيا حضور على جسد الإنسان : قد يحضر الشيطان على عضو من بدن المريض ويسبب له ألمـاً في ظهره أو صداعاً في رأسـه وقد يفقده السمع والبصر والمريض في كامل وعيه وقد يدوم هذا الحضور لأيام عديدة، وهذا مثل الشلل الدائم الذي يكون بسبب الجن
ثالثا حضور كلى : يحضر الجني على جسد المريض حضوراً كليا ويتكلم على لسانه ويمشي في جسده لمسافة ويلة وربما تشاجر وربما هرب،كل ذلك وهو حاضراً على جسد المريض، والمريض لا يعلم شيئاً، حتى أن من الشياطين من يحضر حضورا كليا ويقود السيارة ويسافر بالمريض وهو لا يعلم وتتوقف مدة هذا النوع من الحضور على ضعف الإنسان الإيماني والبدني، وعلى مدى قوة وتمكن الشيطان من الإنسان
رابعا حضور مشترك : وهو شبيه بالحضور المزدوج والحضور الكلي لكنه أقل مرتبة منه وهو أن يحضر الشيطان على الأنسان ويكون كالإنسان نفسه من أعلى رأسـه إلى أخمص قدمـه، والإنسان يرى ويعقل كل شيء حواليه ، ولكن قد يتكلم بكلام أو يفعل فعلا بغير إرادته، بل من أنواع الجن من يتحدث على لسان الإنسان ولا يمكن تميز ومعرفة المتحدث حتى المريض نفسه، وهذا الحضور الذي تفعله كثير من الشياطين في حالات السحر، وخصوصا حالات سحر التفريق وذلك أن الشيطان يحضر ويتشاجر مع الغير حتى تحصل الفرقة .
خامسا اقتران الجن بالإنسان في المنام : وهذا النوع له العديد من الأعراض منها القلق والأرق وارتاعد الجسم وارتعاشه والكوابيس والأحلام المفزعة
أو أن يرى أنه يسقط من مكان عالي أو أن يقرض على إسنانه ويطحنها

علاج المس والسحر بالأعشاب الشيخ الروحاني محمد الريان 00201204337391

 علاج المس والسحر بالأعشاب

هناك طرق كثيرة جداً أختار لكم منها المفيد والمجرب

الطريقة الأولى

ماوردة به السنة الشريفة من أخذ سبع ورقات سدر ودقها بين حجرين ثم وضعها في ماء (( عشرين لتر )) يقرئ عليه آيات إبطال السحر وهي آية الكرسي } اللّهُ لاَ إِلَهَ إِلاّ هُوَ الْحَيّ الْقَيّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لّهُ مَا فِي السّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأرْضِ مَن ذَا الّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مّنْ عِلْمِهِ إِلاّ بِمَا شَآءَ وَسِعَ كُرْسِيّهُ السّمَاوَاتِ وَالأرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيّ الْعَظِيمُ { [البقرة: 255]

والآية

} وَأَوْحَيْنَآ إِلَىَ مُوسَىَ أَنْ أَلْقِ عَصَاكَ فَإِذَا هِيَ تَلْقَفُ مَا يَأْفِكُونَ * فَوَقَعَ الْحَقّ وَبَطَلَ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ * فَغُلِبُواْ هُنَالِكَ وَانقَلَبُواْ صَاغِرِينَ * وَأُلْقِيَ السّحَرَةُ سَاجِدِينَ * قَالُوَاْ آمَنّا بِرَبّ الْعَالَمِينَ * رَبّ مُوسَىَ وَهَارُونَ { [الأعراف:117 –122]

والآية

}قَالُواْ يَمُوسَىَ إِمّآ أَن تُلْقِيَ وَإِمّآ أَن نّكُونَ أَوّلَ مَنْ أَلْقَىَ * قَالَ بَلْ أَلْقُواْ فَإِذَا حِبَالُهُمْ وَعِصِيّهُمْ يُخَيّلُ إِلَيْهِ مِن سِحْرِهِمْ أَنّهَا تَسْعَىَ * فَأَوْجَسَ فِي نَفْسِهِ خِيفَةً مّوسَىَ* قُلْنَا لاَ تَخَفْ إِنّكَ أَنتَ الأعْلَىَ * وَأَلْقِ مَا فِي يَمِينِكَ تَلْقَفْ مَا صَنَعُوَاْ إِنّمَا صَنَعُواْ كَيْدُ سَاحِرٍ وَلاَ يُفْلِحُ السّاحِرُ حَيْثُ أَتَىَ { [طه:65-69]

و سورة الكافرون والفلق والناس ويستحب قراءة كل ما ذكر ثلاث ثلاث مرات على الماء

ثم الاغتسال به مرات عديدة

الطريقة الثانية

(وتستخدم لعلاج السحر والمس والعين والعقم والسرطان وكثير جداً من الأمراض كل الأمراض )

ولا تستخدم لمن به جرح في جلده ،،أو حساسية ضد الأعشاب المستخدمة

المقادير

كيلو ملح مطحون + كيلو سدر مطحون + كيلو شب أبيض مطحون

ثم تخلط مع بعض با التساوي وتوزع في سبعة أكياس ويؤخذ كل ليلة كيس يخلط في 5 لتر ماء ثم يغتسل به المريض لمدة أسبوع كامل كل يوم مرة بعد صلاة العصر ( يغسل كامل الجسم ألاّ العينين ) ولا بأس بعد الغسل به أن يغتسل بماء صافي والله الشافي

الطريقة الثالثة يجمع الشخص عدد كبير من الزهور(( توجد جاهزة عند العطارين )) ثم يدقها ويقرأ عليها آيات إبطال السحر المذكورة أعلى الصفحة ثلاث مرات أو أكثر ويفضل وترا ويغتسل بها عدة مرات

الطريقة الرابعة

يحضر فأس ويفضل ذو حدين ثم يحضر مجموعة من الحشائش والصغيرة والحطب ويوقد عليها النار ثم يضع حد الفأس على النار حتى يحتر ثم يبول على حده ويجب أن لا يعتقد الشخص في الفأس ويعلم أن الله هو الشافي وأقول لا بأس بهذه الطريقة ولو أنها غريبة لكنها مجربة وقد نجحت عند كثير من الناس وخاصة الذي منع من امرأته فلا بأس بالرقية ما لم تكن تميمة أو شركاً .

أسباب المس الشيطانى الشيخ الروحاني محمد الريان 00201204337391

 أسباب المس الشيطانى

قال شيخ الأسلام بن تيمية رحمه الله وصرعهم أى الجن للأنس قد يكون عن شهوة وهوى وعشق كما يتفق للأنس مع الأنس وقد يكون وهو كثير أو الأكثر عن بغض ومجازاة مثل أن يؤذيهم بعض الأنس أو يظنوا أنهم يتعمدوا آذاهم ما ببول على بعضهم أو بصب ماء حار أو بقتل بعضهم ون كان الأنسى لا يعرف ذلك وفى الجن جهل وظلم فيعاقبونه بأكثر مما يستحق وقد يكون عن عبث منهم وشر بمثل سفهاء الأنس ومما سبق نعرف أن أسباب مس الجن للأنس هى :

1 : العشق بأن يعشق الجنى إنسية أو تعشق الجنية إنسى

2 : ظلم الأنسى للجنى وعدوانه عليه بصب ماء ساخن عليه أو الوقوع عليه من مكان عال أو البكاء والصراخ والغناء فى دورات المياه ( الحمامات ) أو أذى بعض الجن المتشكل على صور الكلاب والقطط والحيات ونحوها

وقد يكون إستهزاء بعض الناس بالجن فى حديث عابر من أسباب مسهم لمن يفعل ذلك

3 : ظلم الجنى للأنسى كأن يمسه دون سبب ولا يتسنى له ذلك إلا فى حالة من هذه الحالات الأربع وهى :

1 : الغضب الشديد

2 : الخوف الشديد

3 : الا نكباب على الشهوات

4 : الغفلة الشديدة

أنواع المس الشيطانى

قد يظهر المس الشيطانى على المصاب به فى شكل نوبات قصيرة من الدوار وفقدان الشعور وإضطراب تعابير الوجه وقد تمر سريعا جدا دون أن يلاحظها أحد ممن حول المصاب

وقد يتشنج عضو من اعضاء الجسم كالذراع أو الأرجل ولا يفقد المصاب شعوره إلا أنه يفقد قدرته على التحكم فى العضو الذى يبدو عليه العرض

وقد يتشنج الجسم كله ويتخشب ويكون المصاب فى حالة لا شعورية أو يمشى دون إدراك ويتكلم كلاما غير منسق ويجيب إجابات مضطربة تستمر ألى دقائق أو تطول الى ساعات

ونجمل ذلك فنقول : المس الشيطانى أربعة أنواع وهم

1 : مس كلى ( إقتران كامل ) يمس الجن الجسد كله

2 : مس جزئى (يمس عضوا واحدا من الجسم كالذراع أو الرجل أو اللسان أو العين )

3 : مس دائم ( يستمر الجنى فى جسد الأنسى لمدة طويلة )

4 : مس طائف ( لا يستغرق إلا لحظات قليلة ) وقد قال القرآن الكريم

( إن اللذين إتقوا إذا مسهم طائف من الشيطان تذكروا فإذا هم مبصرون )

أعراض مس الجن للأنسان

يستطيع الشيطان أن يمس الأ نسان بحيث يجعله يتخبط والتخبط هو التخبط فى الحركة فلا يستطيع

الأنسان التحكم في سره ، فيسيركانه ترنح من دوار او دوخة ، ويحس كان الأرض تميد به ، أو يفقد القدرة على تقدير الخطوة المتزنة لقدميه ، أو حساب المسافة الصحيحة لها والتخبط في الحديث فلا يعي ما يقول ، ولا يستطيع ان يربط بين ما قال وما يقوله وما يجب أن يقوله بعد ذلك ، والتخبط في الفكر ، والتخبط في العمل .. . والتخبط ما هوإلا فقد ان الإدراك الصحيح من الإنسان لأي شىء يهم به أو يفكرفيه ، وبديهى أن هذه هي علامات الجنون . ويسبب مس الشيطان للإنسان أمراضا قد تتفق أعراضها مع امراض اخرى ، وقد تتميز فتختلف عن أعراض الأمراض الاخرى كلها ، وبذلك إذا عولجت على انها امراض مؤكدة أعراضها فلا يستجيب ذلك المرض لأي علاج ، وأما إذا ما إختلفت فإ نها كذلك لا يجدي معها العلاج ونظرأ للتشابه بين اعراض الامراض العضوية وأعراض المس الشيطاني ، فانه ولابد من التفرقة بينهما للوصول إلى حقيقة المرض ونوعه ، ومعرفة علاجه المناسب له .

وللمس الشيطانى أعراض فى المنام وأخرى فى اليقظة فاما الأعراض التي في المنام فهي

ا - الأرق والقلق دون سبب عضوى

2 - الكوايبس الدئمة ، والأحلام المفزعة بجميع صورها واشكالها

3 - أن يرى في منامه اناسابصفات غريبة كأن يلاحظ عليهم طولا مفرط او قصرا بينا أو يرى أنا سا سودا

4 - أن يرى في منامه كانه سيسقط من مكان عال

5 - أن يقوم ويمشى وهو نائم دون أن يشعر ، أو يضحك ويبكى ويصرخ في منامه او تصدر منه أصوات غريبة كان يزوم أويتأوه وهو نائم ، اويقرض علي أنيابه

. 6 - أن يري نفسه في مقبرة اومزبلة أو طريق موحش ، او أنه يسير فى دم او في ماء اوفي نجاسات

. 7 - رؤية الحيوانات في المنام : كالقط والكلب والجمل ، والثعلب والأسد ، والحية والعقرب ، والفار ، والعناكب ، والقرود والأفيال والنمور والسحالى باستمرار وتكرار

8 - ان يري في منامه كنائس وأجراسا وقساوسة . ملحوظة : إذا رأي إنسان أحد هذه الأعراض في منامه مرات قليلة جدا فليس بالضرورة انه مصاب بمس شيطانى بل تكون علامة واضحة علي إصابته بالمس إذا رأي أحدها أوبعضها اومعظمها في منامه باستمراروتكرارواضح

وأما الأعراض التى فى اليقظة فهى

1 - صداع دائم او شبه دائم ،متنقل فى الرأس أو ثابت فى مكان منها ولا يجدى معه الدواء

2 - زيادة عدد دقات القلب دون مجهود يذكر

3 - التخبط في الأقوال والأفعال والحركة

4 -التشنج والصرع من حين لأخر

5 - ففدان المريض التحكم في عضو من أعضاء جسمه أو ألم فى عضومن

أعضائه مع عجزالطب عن تشخيصه وعلاجه (كالصمم ،العمى،الخرس الشلل ، النزيف

6 - تنميل في القدمين واليدين يحس المريض كأن نملا يمشى على جسمه

7 - الشرودالذهني والخمول والكسل والبلادة والنسيان المستمر ، والوسوسة الدائمة والشك في كل شىء وعدم القدره على التركيز

8 - كراهية المنزل أو الزوجة أو الأبناء او النفس أو الأقارب

9 - الصدود عن ذكر الله والصلاة والشعور بضيق عند سماع القرأن والأ ذان مع أرتياح فى سماع الأغانى وإن كان يصلى فإنه يأتيه الشك فى الصلاة وعدم إدراك كم صلى أو شعوره بدوخة وزغللة تأتيه أثناء الصلاة او يشعر بالم في الصلاه أو بكاء او صراخ لا إرادي او ضحك .

10 - تناول الخموروالمسكرات والتدخين بشراهة

11 - الغضب الشديد والأ تيان بأشياء وأفعال وحركات غير معتادة من قبل

12 - الضيق والأكتئاب والحزن الدائم والأختناق

13 - حب القذارة وإطالة الشعر والأظافر والجلوس لمدة طريلة في الحمامات والخرابات واماكن النجاسات والقاذورات

14- الانفراد والعزلة عن الناس .

15 - رؤية أشياء غريبة فى اليقظة كأن يرى أشباحا أو ثعابين أو غيرها من الحيوانات أو يرى أشخاصا أويسمع أصوات اجراس ،أوصفيرأونحوذلك

16-الرغبة في زيارة اضرحة وقبورالأولياء،والشغف بسماع شرائط الغناء الصوفى

الوقاية من المس الشيطانى

· أولا: المحافظة علي الصلاة والالتزام بأمور الشرع

· ثانيا: المحافظة علي الأذكار القرآنية والنبوية ففيهما الوقاية والتحصين ضد الشيطان تذكروا فإذا هم مبصرون ) فالشيطان وجنوده أقرب ممن هو بعيد عن ذكر الله تبارك وتعالي بالنص الشريف (ومن يعش عن ذكر الرحمن نقيض له شيطانا فهو له قرين )

وفي الصحيحين عن أي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلي الله علية وسلم "يعقد الشيطان علي قافية رأس أحدكم إذا هونام ثلاث عقد يضرب علي كل عقدة مكانها عليك بنوم طويل فارقد فأن استيقظ فذكر الله تعالي انحلت عقدة فان توضأ انحلت عقدة فأن صلي انحلت عقدة فاصبح نشيطا طيب النفس والاأصبح خبيث النفس كسلان

واخرج الترمذي عن الحارث الأشعري ان النبي صلي الله عليه وسلم قال إن الله أمر يحيي بن زكريا بخمس كلمات فذكر الحديث بطوله وفيه : وأمركم ان تذكروا الله فأن مثل ذلك كمثل رجل خرج العدو في أثره سراعا حتى أتى إلي حصن حصين فأحرز نفسه منهم كذلك العبد لا يحرز نفسه من الشيطان الإبذكر الله

وفي حديث عبد الرحمن بن سمرة قال: خرج علينا رسول الله صلي الله عليه وسلم ونحن في صفة بالمدينة فقام علينا فقال إني رأيت البارحة عجبا فذكر الحديث بطوله وفيه"ورأيت رجلا من أمتي قد احتوشته الشياطين فجاءه ذكر الله فطير الشياطين عنه

وفي حديث أنس بن مالك رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلي الله علية وسلم من قال يعني إذا خرج من بيته- بسم الله توكلت علي الله لاحول ولاقوة الإبالله يقال له: كفيت وهديت ووقيت وتنحي عنه الشيطان فيقول له شيطان آخر: كيف لك برجل قد هدي وكفي و وقي ؟ ثالثا : الاستعاذة قبل دخول الخلاء (دورة المياه- الحمام- المرحاض)

وذلك لأن أماكن النجاسات كالحمامات والمقابر تأوي إليها الشياطين وكان من هديه صلي الله عليه وسلم أنه كان قبل أن يدخل الخلاء يقول :" اللهم إني أعوذ بك من الخبث والخبائث ووفي رواية بسم الله اللهم إني أعوذ بك من الخبث والخبائث والخبث : ذكور الجن والخبائث : إناثهم

وعن زيد بن أرقم قال: قال رسول الله صلي الله عليه وسلم " إن هذه الحشوش محتضرة فإذا أتي أحدكم الخلاء فليقل :أعوذ بالله من الخبث والخبائث

· رابعا : عدم الكلام أو الصراخ أو الغناء في دورات المياه الحمامات

ففي المسند عن أبي سعيد رضي الله عنه قال سمعت رسول الله صلي الله عليه وسلم يقول لايخرج الرجلان يضربان الغائط كاشفان عورتهما يتحدثان فإن الله

يمقت علي ذلك

تسكنها الجن والشياطين والصراخ والغناء في مثل هذه الأماكن يؤذي ساكنيها من الجن فتنتقم ممن يفعل ذلك . قال الإمام النووي رحمه الله : الذكر والكلام مكروه حال قضاء الحاجة سواء كان في الصحراء أو البينان وسواء في ذلك جميع الأذكار والكلام الإ كلام الضرورة حتي قال بعض أصحابنا : إذا عطس لايحمد الله تعالي ولا يشمت عاطسا ولايرد السلام ولا يجب المؤذن ويكون مقصرا لا يستحق جوابا والكلام بهذا كله مكروه كراهية تنزيه ولا يحرم فإن عطس فحمد الله تعالي بقلبه ولا يحرك لسانه فلا بأس

· خامسا : البسملة

وهي أن تقول : ( بسم الله الرحمن الرحيم ) بالذات عند دخول الأماكن المهجورة والمظلمة والصحاري وعند القفز من الأماكن المرتفعة وقبل إلقاء الماء الساخن في دورات المياه لأن هذا الماء قد يؤدي الجن فتنتقم من الإنس وكذا عند إلقاء حجر أو شيء ثقيل علي الأرض

· سادسا : عدم التبول في الجحور أو الشقوق

وذلك لأن الجن تسكن فيها ففي حديث قتادة عن عبد الله بن سرجس قال: نهي رسول الله صلي الله علية وسلم أن يبال في الجحر قالوا لقادة مايكره من البول في الجحر ؟ فقال: إنها مساكن الجن

· سابعا : لا تؤذ كلبا أو قطة ثعبانا أو حية في المنزل دون إنذار

لأن الجن تتشكل علي صور هذه الحيوانات كما تقدم

· ثامنا: تعوذ عند الجماع بما كان يتعوذ به النبي صلي الله علية وسلم

ففي الصحيح عن ابن عباس أن رسول الله صلي الله علية وسلم قال: لو أن أحدكم يقول حين يأتي أهله باسم الله اللهم جنبنا الشيطان وجنب الشيطان ما رزقتنا فأنه إن قضي بينهما ولد من ذلك لم يضره الشيطان أبدأ

قال ابن حجرقبل: أي لم يضره بمشاركة أبيه في جماع أمه كما جاء عن مجاهد إن الذي بجامع ولايسمي يلتف الشيطان علي إحليله فيجامع معه وهذا أقرب الأجوبة أ.هـ

وقال الشوكاني قبل إن المراد بقوله لم يضره الشيطان أي : لم يصرعه

· تاسعا تعويذ الصبيان

قال أبو رافع : رأيت النبي صلي الله عليه وسلم أذن في أذن الحسن بن علي حين ولدته فاطمة بالصلاة وعن ابن عباس أن رسول الله صلي الله علية وسلم كان يعود الحسن والحسين قائلا أعيذكما بكلمات الله التامة من كل شيطان وهامة ومن كل عين لأمة ويقول إن أباكما يعني إبراهيم عليه السلام كان يعوذ بهما إسماعيل وإسحاق

· عاشرا منع الصبيان من اللعب والخروج بعد غروب الشمس مباشرة

لما في الصحيحين من حديث جابر بن عبد الله الأنصاري قال قال رسول الله صلي الله علية وسلم إذا كان جنح الليل أمسيتم فكفوا صبيانكم فإن الشيطان ينتشر حينئذ فإذا ذهب ساعة من الليل فخلوهم

قال الحافظ ابن حجر قال ابن الجوزي إنما خيف علي الصبيان في تلك الساعة لأن النجاسة التي تلوذ بها الشياطين موجودة معهم غالبا والذكر يحرز منهم مفقود من الصبيان غالبا والشياطين عند انتشارهم يتعلقون بما يمكنهم التعلق به فلذلك خيف علي الصبيان في ذلك الوقت والحكمة في انتشارهم أي الشياطين حينئذ أن حركتهم في الليل أمكن منها لهم في النهار لأن الظلام أجمع للقوي الشيطانية من غيره وكذلك كل سواد ولهذا قال في حديث أبي ذر فما يقطع الصلاة قال الكلب الأسود شيطان انتهي كلامه رحمه الله

من علاج الأنبياء الشيخ الروحاني محمد الريان 00201204337391

 مازال الأنبياء والصالحون يدفعون الشياطين عن بني ادم بما أمر الله ورسوله كما كان المسيح عليه السلام يفعل ذلك وكما كان نبينا صلى الله عليه وسلم يفعل ذلك المس الشيطانى فى الأناجيل المتداولة اليوم تروى النسخ المتداولة من الأناجيل أن سيدنا عيسى عليه السلام قد أخرج الشياطين من كثير من المرضىالذين كان المس قد أصابهم بحالات مرضية وجنون . ففى الأنجيل المسمى بإنجيل متى : ولما صارالمساء قدموا إليه مجانين كثيرين فاخرج الأرواح بكلمة وفية وفيما هما خارجان إذا إنسان أخرس مجنون قد موه إليه فلما أخرج الشيطان تكلم الأخرس وفي اناجيل اخرى : وكان في المجمع رجل به روح شيطان نجس فصرخ بصوت عظيم قائلا مالنا ولك يا يسوع الناصرى أتيت لتهلكنا أنا اعرفك أنت قد وس الله فانتهره يسوع قائلا اخرس واخرج منه فصرعه الشيطان في الوسط وخرج منه ولم يضره شيئا وعند لوقا نجد ما يشير إلى أن الإنسان قد يمسه أكثر من شيطان إذ يقول وعلى أثر ذلك يسير فى مدينة وقرية يكرز ويبشر بملكوت الله ومعه الأثنى عشر وبعض النساء كن قد شفين من أرواح وامراض مريم التي تدعى المجدلية التي خرج منها سبعة شياطين ويمكن أن يستمر مس الشيطان للإلسان سنوات عديدة كما في لوقا إن امرأة كان بها روح اضعفها وكانت منحنية بسببها ولم تقدران تنتصب البتة ثمانية عشرعاما فوضع سيدنا عيسى يده عليها فاستقامت وفي متى ما يفيد أن المسيح عليه السلام علم تلاميذه إخراج الشياطين من الاجساد تنبيه : نقول إنما كان المسيح عليه السلام واصحابه على ملة التوحيد الخالص لله رب العالمين ولا يجوز لمسلم أو مسلمة أن يتردد على قساوسة النصارى لطلب العلاج من السحراو مس الجن ، كما يفعل بعض المسلمين اليوم

علاج النبى محمد صلى الله عليه وسلم لحالات المس الشيطانى

اخرج الإمام احمد في مسنده :حدثنا عبد الرزاق أنبأنا معمر عن عطاء بن السائب عن عبد الله بن جعفر عن يعلي بن مره الثقفي قال :ثلاثة أشياء رأيتهن من رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم ذكر الحديث إلى أن قال ثم سرنا فمررنا بماء فأتته امرأة بابن لها به جنه فاخذ النبي صلى الله عليه وسلم منخره فقال اخرج إني محمد رسول الله قال ثم سرنا فلما رجعنا من سفرنا مررنا بذلك الماء فاتت امرأة بجزر ولبن ، فأمرها أن ترد الجزر وأمر أصحابه فشربوا من اللبن فسألها عن الصبي فقالت والذي بعثك بالحق ما رأينا منه ريبا بعدك

طريقة أخرى للحديث قال الإمام احمد : حد ثنا عبد الله بن نمير حدثنا عثمان بن حكيم اخبرني عبد الرحمن بن عبد العزيز عن يعلي بن مرة قال لقد رأيت من رسول الله ثلاثا مارآها احد قبلي ولا يراها احد بعدي لقد خرجت معه في سفر حتى إذا كنا ببعض الطريق مررنا بامرأة جالسة معها صبي لها فقالت يا رسول الله هذا صبي اصابه بلاء وأصابنا منه بلاء يؤخذ في اليوم ما ادري كم مرة قال : ناولينيه فرفعته إليه ، بينه وبين واسطة الرحل ثم فغرفاه فنفث فيه ثلاثا وقال بسم الله أنا عبد الله إخسأ عدو الله ثم ناولها إياه فقال ألقينا فى الرجعة في هذا المكان فأخبرينا مافعل قال فذهبنا فوجدناها في ذلك المكان معها ثلاث شياه فقال صلى الله عليه وسلم مافعل صبيك فقالت والذي بعثك بالحق ما حسسنا منه شيئا حتى الساعة فا جترر هذه الغنم إنزل خذ منها واحدة ورد البقية وذكر الحديث بتمامه

حالة أخرى عالجها سيد العالمين صلى الله عليه وسلم

عن عطاء بن أبى رباح قال : قال لى بن عباس : ألا أريك امرأة من أهل الجنة ؟ قلت : بلى قال : هذه المرأ ة

السوداء أتت النبى صلى الله عليه وسلم فقالت : إنى أصرع وإنى أتكشف فأ دع الله لى قال ( إ ن شئت صبرت ولك الجنة وإن شئت دعوت الله أن يعافيك ) فقالت : أصبر فقالت : إنى أتكشف فأدع الله لى أن لا أتكشف فدعا

لها وهذه المرأة هى أم زفر كما فى الصحيح

ثم ذكر الحافظ بن حجر طرق الحديث وقال : وقد يؤخذ من الطرق التى أوردتها أن الذى كان بأم زفر كان من صرع الجن لا من صرع الخلط ا.ه

وأخرج بن عبد البر عن طاووس كان النبى صلى الله عليه وسلم يؤتى بالمجانين فيضرب صدر أحدهم فيبرأ

واخرج ابن ماجه عن عثمان بن أبي العاص قال : لما استعملني رسول الله صلى الله عليه وسلم على الطائف جعل يعرض لي في صلا تى حتى ما أدرى ما أصلى فلما رأيت ذلك رحلت إلى رسول الله فقال إبن أبى العاص قلت يا رسول الله عرض لي شىء فى صلواتى حتى ما أدري ما أصلى قال ذاك الشيطان ادنه فدنوت منه ، فجلست على صدورقدمى قال فضرب صدرى بيده وتفل فى فمى وقال : أخرج عدوالله ففعل ذلك ثلاث مرات ثم قال إلحق بعملك قال عثمان : فلعمري ما أحسبه خالطني بعد وعن اسامة بن زيد قال خرجت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى الحجة التي حجها فأ تته إمرأة ببطن الروحاء بابن لها فقالت يا رسول الله هذا ابني ما افاق من يوم ولدته إلى يومه هذا فاخذه رسول الله منها ، فوضعه فيما بين صدره وواسطة الرحل لم تفل في فيه وقال :أخرج ياعدو الله فإنى رسول الله قال ثم ناولها إياه وقال : خذيه فلا بأس عليه وعن ام أبان بنت الوازع عن أبيها ان جدها انطلق إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم بابن له مجنون اوابن اخت له وهوفي الركاب فاطلقت عنه وألقيت عنه ثياب السفر ولبسته ثوبين حسنين واخذت يبده حتى انتهيت به إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال :أدنه منى وإجعل ظهره مما يلينى قال : فاخذ بمجامع ثوبه من أعلاه وأسفله فجعل يضرب ظهره حتى رأيت بياض إبطه ويقول اخرج عدو الله اخرج عدو الله فأقبل ينظر نظر الصحيح ليس بنظره الأول ثم أقعده رسول الله صلى الله عليه وسلم بين يديه فدعا له بماء فمسح وجهه ودعا له ، فلم يكن في الوفد أحد بعد دعوة رسول الله يفضل عليه وأخرج الإمام أحمد عن الوازع نحو هذا الحديث وفيه قال : يا رسول الله إن معى خالا مصابا فادع الله له قال أين هو أتنى به قال فاخد طائفة من ردائه فرفعهاحتى رأيت بياض إبطه فم ضرب بظهره وقال :أخرج عدو الله فولى وجهه وهوينظرنظررجل صحيح

هل علمنا النبي صلى الله عليه وسلم علاج مثل هذه الحالات ؟

عن عبدا لله بن مسعود قال بينما أنا والنبي صلى الله عليه وسلم فى بعض طرقات المدينة إذا برجل برجل قد صرع ، فدنوت منه وقرأت في أذنه فأفاق فقال النبي صلى الله عليه وسلم ماذا قرأت فى أذنه فقلت قرات أفحسبتم أنما خلقناكم عبثا وأنكم إلينا لا ترجعون حتى فرغ من السورة فقال نبى صلى الله عليه وسلم والذي نفسي بيده لو أن رجلا موقنا قرأ بها على جبل لزال

وعن أبي بن كعب رضي الله عنه قال

كنت عند النبي صلى الله عليه وسلم فجاء أعرابي فقال يا نبي الله إن لي أخا به وجع ، فقال : وما وجعه قال به لمم ، قال فأتني به فوضعه بين يديه فعوذه النبي صلى الله عليه وسلم بفاتحة الكتاب وأربع آيات من أول البقرة وآيتين من وسط السورة هما وإلهكم إله واحد وآية الكرسي وثلاث آيات من آخر البقرة وآية من سورة آل عمران هي شهد الله أنه لا إله إلا هو وآية من سورة الأعراف اإن ربكم الله ) وآية من سورة المؤمنون فتعالى الله الملك الحق لا إله إلا هو رب العرش الكريم وآية من سورة الجن : (وأنه تعالى جد ربنا ما أتخذ صاحبة ولا ولدا) وعشر آيات من أول الصافات وثلاث من آخر الحشر وقل هو الله أحد والمعوذتين

المس الشيخ الروحاني محمد الريان 00201204337391

 تعريف المس

أنواع المس
أشكال حضور الجن على جسم الإنسان
رقية المس والتلبس
تعريف المس
هو دخول الجن في جسد الإنسان بهدف إيذائه أو السكن فيه أو التحكم فيه وربما يقول البعض إن
التلبس يختلف عن المس ولكن الحقيقة الاثنين واحد حيث إن التلبس هو عبارة عن حضور الجن فى جسد الإنسان وتحكمه فيه ولذلك يسمى تلبس
أنواع المس
مس العشق : وهو أن احد الرجال من الجن يعشق واحدة من الإنس فيقوم بمسها وترى أحيانا في هذا النوع
من المس أن أحدا يحضر في المنام ويعاشرها معاشرة الأزواج أو تحس أحيانا أن أحدا يحضنها من الأمام أو
من الخلف أو تحس بحركة فى أعضائها التناسلية والعكس صحيح حيث يمكن أن تعشق واحدة من الجن احد
رجال الانس وتفعل به نفس الفعلات تقريبا.
مس الانتقام : وهو أن يكون الإنسان تعدى على الجن فيحاول الجن أن ينتقم منه وأن يؤذيه مثلا أن الإنسان يسكب ماء ساخن فى الحمام أو يدخل الحمام بدون أن يستعيذ ويتبول على الجنى بدون قصد أو يقف الإنسان على الجن وهو نائم بقدمه أو يقتل أحد الجن بدون قصد فيحاول الجنى الانتقام من الإنسى بسبب ذلك
مس السكن : وهذا نوع نادر من المس وهو يحدث في المناطق النائية حيث إنه يمكن للجن دخول جسد الإنسان
والسكن فيه بهدف توفير الملاذ والسكن فيقعد في جسد الإنسان ويعتبره مثل منزله أكله يأتيه إن لم يسم
الإنسان على الأكل وجسد يحمله ويمشى به وهذا قليلا ما يحدث
مس المساعدة : وهذا النوع أيضا قليلا ما يحدث حيث إنه يحاول بعض الجن مساعدة شخص من الأشخاص في أمر من الأمور أو يجده مستضعفا ويظن انه بمسه له يحاول ان يساعده
أشكال حضور الجن على جسد الإنسان
اولا حضور الوسوسة : وهو حضور متعب للممسوس ، حيث أن الشيطان يتسلط على الإنسان بالوسواس القهري ، فتكثر عند المريض الهواجس وهو ما يخطُر في نفسه ويدُورُ فيها من الأحاديث والأفكار
ثانيا حضور على جسد الإنسان : قد يحضر الشيطان على عضو من بدن المريض ويسبب له ألمـاً في ظهره أو صداعاً في رأسـه وقد يفقده السمع والبصر والمريض في كامل وعيه وقد يدوم هذا الحضور لأيام عديدة، وهذا مثل الشلل الدائم الذي يكون بسبب الجن
ثالثا حضور كلى : يحضر الجني على جسد المريض حضوراً كليا ويتكلم على لسانه ويمشي في جسده لمسافة ويلة وربما تشاجر وربما هرب،كل ذلك وهو حاضراً على جسد المريض، والمريض لا يعلم شيئاً، حتى أن من الشياطين من يحضر حضورا كليا ويقود السيارة ويسافر بالمريض وهو لا يعلم وتتوقف مدة هذا النوع من الحضور على ضعف الإنسان الإيماني والبدني، وعلى مدى قوة وتمكن الشيطان من الإنسان
رابعا حضور مشترك : وهو شبيه بالحضور المزدوج والحضور الكلي لكنه أقل مرتبة منه وهو أن يحضر الشيطان على الأنسان ويكون كالإنسان نفسه من أعلى رأسـه إلى أخمص قدمـه، والإنسان يرى ويعقل كل شيء حواليه ، ولكن قد يتكلم بكلام أو يفعل فعلا بغير إرادته، بل من أنواع الجن من يتحدث على لسان الإنسان ولا يمكن تميز ومعرفة المتحدث حتى المريض نفسه، وهذا الحضور الذي تفعله كثير من الشياطين في حالات السحر، وخصوصا حالات سحر التفريق وذلك أن الشيطان يحضر ويتشاجر مع الغير حتى تحصل الفرقة .
خامسا اقتران الجن بالإنسان في المنام : وهذا النوع له العديد من الأعراض منها القلق والأرق وارتاعد الجسم وارتعاشه والكوابيس والأحلام المفزعة
أو أن يرى أنه يسقط من مكان عالي أو أن يقرض على إسنانه ويطحنها
رقية المس والتلبس
تقراء الرقية على ماء وتشرب منه يوميا وتمسح جسدك منه وتقرأ على زيت زيتون وتمسح جسمك به
ويداوم المريض على سماع سورة البقرة والبروج والصافات عن طريق الكاسيت وأن يحاول أن يقرأ الرقية الآتية يوميا
{ بِِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (1) الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (2) الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (3) مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ (4) إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ (5) اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ (6) صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلا الضَّالِّينَ }
{ الم (1) اللَّهُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ (2) نَزَّلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ وَأَنْزَلَ التَّوْرَاةَ وَالإِنْجِيلَ (3) مِنْ قَبْلُ هُدًى لِلنَّاسِ وَأَنْزَلَ الْفُرْقَانَ إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا بِآيَاتِ اللَّهِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ وَاللَّهُ عَزِيزٌ ذُو انْتِقَامٍ (4) إِنَّ اللَّهَ لا يَخْفَى عَلَيْهِ شَيْءٌ فِي الأَرْضِ وَلا فِي السَّمَاءِ (5) هُوَ الَّذِي يُصَوِّرُكُمْ فِي الأَرْحَامِ كَيْفَ يَشَاءُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (6) هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ فَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ابْتِغَاءَ الْفِتْنَةِ وَابْتِغَاءَ تَأْوِيلِهِ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلا اللَّهُ وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ يَقُولُونَ آمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِنْ عِنْدِ رَبِّنَا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلا أُوْلُوا الْأَلْبَابِ (7) رَبَّنَا لا